ما بين متجر و متجر يوجد متجر دلك هو الحال في سوق الانترنيت السعودي حيت انتشرت في 5 سنوات الاخيرة العديد من المتاجر الالكترونية التي تقدم خدمات بيع مختلف المنتوجات ما بين الملابس و المجوهرات و الهواتف و ملحقاتها ... كل شيء تقريبا يوجد علي هاته المتاجر , مع خدمة التسليم الي باب المنزل و الدفع عند وصول السلعة , وهو الشيء الدي يجعل المتجر الالكتروني مميز عن الاسواق العادية .
وتدخل هاته المتاجر ضمن ظاهرة التجارة الالكترونية , هاته الظاهرة التي بدأت تجد طريقها الي بلداننا العربية في السنوات الاخيرة , لكن ما يجعلها ناجحة في السعودية و دول الخليج خصوصا , هو المستوي المعيشي لسكان هاته الدول خصوصا تعميم شبكة الانترنيت بنسبة 90 في المئة و جودتها العالية , اضافة الي العامل المادي الجيد لساكنة دول الخليج .
كل متجر في السوق السعودي يكون ورائه طاقم عمل شاب يسهر علي استقبال الطلبات و معالجتها و تحويلها الي الارسال , ايضا اضافة السلع الي الموقع و معالجة الاخطاء و طلبات الزبائن , غالبية هاته المتاجر كان وراء انشائها افراد و ليس شركات و مع ازدهار عملية الطلب يتكون طاقم عمل وراء كل متجر , ودلك حسب بحت اجراه الرائد السعودي يزيد الطويل علي متجر او متاجر بتعبير اصح , ليجد ان 97 في المئة من المتاجر مملوكة لأفراد , ايضا جاء في هدا البحت ان غالبية هؤلاء الافراد لا ينوون ان يحولوا متجر الخاص بهم الي متجر حقيقي علي ارض الواقع ولكن يريدون الاستمرار اونلاين , الغريب في هدا البحت ان 93 في المئة من المتسوقين الدين اجري معهم البحت لم يكونوا رادين عن خدمة الشحن بفعل تأخرها و تعقيد مساطرها كما ان جل اصحاب المتاجر لم يكونوا راضين عن اسعار شركات الشحن و هنا وجب الاشارة الي ان صاحب كل متجر يقوم بعد طلب الزبون لسلعة ما بأرسالها عبر شركة شحن خاصة , لكن هدا الامر لا يفقد عملية الشراء عبر الانترنيت مصداقيتها فالأرقام تشير الي ان نسبة نمو هدا القطاع هي اكتر من 120 في المئة كل سنة .
و علي دكر المصداقية , يصادف الزبون أتناء تنقله من متجر الي متجر بعض المتاجر التي قد تكون مزيفة او يمكن ان لا تكون السلعة فيها متل ما هو معروض علي الموقع , لدلك اطلق مجموعة من الشباب السعوديين المختصين في هدا المجال منصة اطلق عليها اسم " موثوق " و هي عبارة عن موقع الكتروني يضم كل المتاجر الموثوقة و التي تم التأكد من صحتها و احترافها و لا مجال فيها للغش او الخداع , و تتم العملية عبر تقدم متجر ما الي الموقع " موقع موثوق " ليحصل علي شهادة التقه , ليتم بعدها فحص الموقع و تجريبه و تتبع عملية الشراء و التسليم و معاينة السلعة و ان توفرت المعايير المناسبة يتم اضافة متجر الي قائمة المتاجر الموثوقة اما ادا لم تتوفر فيه فهدا متجر لن يحصل علي شهادة التقه و بالتالي لن تجده داخل موقع " موثوق " .
ان ظاهرة المتاجر الالكترونية ظاهرة ناتجة عن تقدم وسائل الاتصال و ينتظرها مستقبل كبير و يري المحللون ان الاسواق الكلاسيكية ستختفي لتحل مكانها المتاجر الالكترونية .
http://www.tdeals.com